Get Adobe Flash player

مترو موسكو اعجوبة تحت الارض ومحطاته اشبه بقصور ارستوقراطية

 

 

 

    افتتح مترو الانفاق في موسكو عام 1935 ، وكان يتألف آنذاك من ثلاثة عشر محطة على خط واحد بطول 11 كيلومترا . وكان المترو هو واحد من المشاريع المعمارية الأكثر دقة في الاتحاد السوفييتي ، حيث اعتمد تصميم محطاته على الجمال الذي يفوق التوقع . وتأتي محطة ساحة الثورة المركزية من المحطات المبهرة بإعتبارها قصر للشعب ، وقد شيدت بالجدران الرخامية العاكسة ، والثريات الباهظة والسقوف العالية المزخرفة باجمل اللوحات الفنية .
    بعد وفاة ستالين عام 1953 ، اتجه الاتحاد السوفياتي الى عدم الإسراف على العمارة من اجل الصالح السياسي والاقتصادي ، وتم تجريد محطات المترو من البنود الخاصة ذات الفخامة . وقد وضعت التماثيل في المستودعات ، وأزيلت الفسيفساء والنقوش . وتم بناء محطات جديدة  خالية إلى حد كبير من النقوش المعمارية التي كانت موجودة من قبل .وبعد سقوط الاتحاد السوفياتي استعادت بعض المحطات مجدها السابق ورونقها الجميل كما كانت .
    يمتد مترو الانفاق في موسكو على عمق يصل الى 60 مترا تحت سطح الارض ، وقد اتسع بشكل كبير خلال هذه السنوات الطويلة منذ انشائه ، حتى اصبح يضم اليوم اكثر من 200 محطة ، ويبلغ الطول الاجمالي لخطوطه 333 كيلومترا ، ويشكل شبكة عنكبوتية تتقاطع فيها الخطوط العامودية مع الخطوط الدائرية بحيث تغطي مساحة المدينة بالكامل . وهو يعتبر ثاني اكبر شبكة قطارات انفاق في العالم تعتمد نظام النقل السريع بعد مترو الانفاق التوأم في طوكيو ، ويبلغ متوسط حركة نقل الركاب فيه على مدار السنة 6.72 مليون راكب في اليوم الواحد .