Get Adobe Flash player

الصقعبي.. قاضية فض المنازعات في المحكمة الدولية

اختارت المحكمة الدولية لتسوية المنازعات الكويتية الدكتورة غدير الصقعبي، قاضي فض منازعات لتسوية المنازعات بين الناس في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، حيث تم تكريمها في القاهرة على انضمامها إلى المحكمة الدولية التي مقرها انجلترا.
وتم تسليم الصقعبي شهادة العضوية والكارنيه الخاص بها كمستشارة قاضية في المحكمة الدولية.
وبهذه المناسبة عبرّت الدكتورة غدير الصقعبي عن سعادتها بهذا المنصب الجديد كقاضي فئة (أ) ما يمكنها من فض المنازعات بين الناس دون الحاجة إلى اللجوء للقضاء، ما يخفف من حجم القضايا في المحاكم ويعزز مبادىء الثقة ومشاعر الود بين الناس .



 

المرأة السعودية تحصد 20 مقعدا في المجلس البلدي 

حققت المرأة السعودية انجازا كبيرا في مشاركتها الأولى بالانتخابات البلدية بعد حصولها على 20 مقعدا في منافسة قوية مع الرجال، حيث حصلت السيدة هدى الجريسي على مقعد في المجلس البلدي في الرياض،كما حصلت علياء الرويلي على مقعد في المجلس البلدي للرياض, وفازت السيدة جواهر الصالح بمقعد أيضاً. سالمة بنت حزاب العتيبي هي السيدة الوحيدة التي استطاعت الحصول على مقعد في المجلس البلدي عن بلدة مدركة بمنطقة مكة المكرمة.ونجحت الدكتورة لما بنت عبد العزيز السليمان في الفوز بمقعد في بلدية جدة، كما حصلت السيدة رشا حفظي على مقعد في المجلس البلدي لجدة.وفازت سناء عبداللطيف عبدالوهاب الحمام في الدائرة الأولى، ومعصومة عبدالمحسن حسين عبد رب الرضا في السادسة على مقاعد في المجلس البلدي للإحساء. وهنوف الحازمي حصلت وحيدة على مقعد في المجلس البلدي بمنطقة الجوف. كما فازت السيدة عيشة بنت حمود علي بكري بمقعد في الانتخابات البلدية في جازان.
أما عن منطقة القطيف فقد حصلت المرشحة خضراء المبارك على مقعد في المجلس البلدي.
كما أعلنت القصيم عن فوز مرشحتين بمقعدين في الانتخابات البلدية، هما مناور الرشيدي، والجوهرة الوابلي. وفازت السيدة فرح العوفي بمقعد في المجلس البلدي للمدينة المنورة. كما حصلت سيدتان على مقعد في بلدية البطين حيث فازت كل من بدرية الرشيدي، ومشاعل السهلي. وفي مدينة حائل فازت النائبة مناور عبدالله هجنان.



 

فلسطينية في قائمة أفضل 50 معلماً في العالم

أعلنت مؤسسة فاركي فاونديشن عن فوز المعلمة حنان الحروب بمسابقة أفضل خمسين معلماً على مستوى العالم، والتي تم تنظيمها في بريطانيا.
وشاركت الحروب ضمن 11 معلماً فلسطينياً تم ترشيحهم من قبل مديرات ووزارة التربية والتعليم العالي؛ للمنافسة بهذه المسابقة التي شارك فيها نحو 6000 معلم ومعلمة من مختلف أنحاء العالم.
وصلت الحروب إلى مرحلة أفضل خمسين معلماً في العالم، وتنافست على آخر مرحلتين في المسابقة العالمية؛ لاختيار أفضل عشرة معلمين، ومن ثم أفضل معلم أو معلمة في العالم. المعلمة حنان التي تنافست على مستوى العالم لا أحد يختلف على كافة جهودها والتزامها وعطائها المميز بحق طلابها ومدرستها ووطنها، وأعربت طالباتها أن هذا الفوز هو استحقاق طبيعي، ودليل على الانتماء الوطني الحقيقي لديها تجاه رسالة التعليم، ودور المعلم في نقلها إلى الأجيال القادمة فيما أكدت الحروب أن السلاح الفلسطيني القادر على الوقوف في وجه الاحتلال الإسرائيلي هو التعليم.