Get Adobe Flash player

«الحرف اليدوية» في الكويت.. حنين إلى الآباء بلمسات الأبناء

تعددت الحرف اليدوية قديما بين أهل الكويت وقد عرفها الكويتيون منذ زمن بعيد وقبل ظهور النفط، وعمل بها البعض لكسب الرزق الحلال، وارتبطت الحرف اليدوية ببعضها البعض، وهي جزء من التراث القديم، وكانت تلبي احتياجات اهل الكويت البسيطة في ذلك الوقت، كما ارتبطت تلك المهن ببعضها البعض حيث ارتبطت حرفة صناعة السفن «القلافه» المتعلقة بحرفة النجارة و حرفة الحدادة، ولكون تلك الحرف جزءً من تراث الكويت القديم فقد أحبها العديد من الشباب والفتيات واتجهوا الى تطويرها بعد سنين طوال اعتزازا بآبائهم وأجدادهم، وفخرا بما قدموا، وسعيا منهم لإثبات الذات ولنشر التراث الكويتي، ولكن بشكل متطور وجديد وحب الأجيال للحرف اليدوية القديمة والحنين اليها وتطويرها جعلنا نستعرض معكم بعض منها لنرى عظمة الكويتيين وكيف بدأوا حياتهم بالجد والتحدي والمثابرة وكيف يستكمل الشباب مسيرة الاجداد.

القلافة
أهم واشهر الحرف اليدوية التي عمل فيها الكويتيون قديما وهي حرفة بناء السفن حيث لعب العاملين بها قديما دورا كبيراً في نمو وأزدهار اقتصاد الكويت، وتتطلب تلك المهنة مهاره عالية وخبره حيث كان القلايف الكويتيون الافضل بالخليج بلا منازع حتى وصل صيت السفن التي يصنعونها إلى الخليج والهند وغيرها من الاقطار الأخرى، حيث عرفت بجودة صناعتها وشكلها الجميل الانسيابي مقارنة بما يصنع في أماكن أخرى ،واستمرت تلك المهنة حتى بعد ظهور النفط وتوقف الكويتيون عن الغوص والسفر إلى أن توقف العمل بهذه المهنة. وتقديرا لدور هؤلاء الرجال قام الأمير الراحل الشيخ جابر الأحمد الصباح )طيب الله ثراه( ببناء ديوان لهم كما قام يتقديم الدعم المادي والمعنوي لهم لكي يستمروا بهذا الحرفة.

النجارة
حرفه يدوية عمل بها البعض من أهل الكويت ولعب العاملين بها دور كبير في توفير مستلزمات البناء وغيرها من المستلزمات المنزلية قديما، حيث يقوم النجار باستخدام الأخشاب المستوردة من الهند وافريقيا بصناعة الأبواب والنوافذ «والتخوت» وحواجز الباستيل وبعض من ألعاب الأطفال كالنباطة والدوامة والبلبول وغيرها من اللوازم الضرورية كالقباب والشداخة المستخدمة لصيد الفئران والتختة والسحارة وكرسي البرمة والمرازيم التي تصنع من جذع النخل لتصريف مياه الإمطار.

الحدادة والصفار

حرف يدوية عرفها الكويتيون قديما ويقوم العاملين بالحداده بأعمال الحدادة وبصناعة المسامير اللازمة لصناعة السفن قديما، هذا بالاضافة لصناعة الأدوات المستخدمة في البناء والزراعة والأدوات المستخدم بالمنازل حيث يقوم الحدادون بصناعة «الصخين» وهي أداة تستخدم للحفر والجدوم والهيب والمنقاش والسكاكين والمدور والسلاسل والدوه وغيرها.
اماالصفار فهي حرفه يدوية عرفها الكويتيون قديما يقوم العاملين بها بصنع وتلميع القدور المستخدمة في الطبخ «النحاس» وجميع أدوات الطبخ والأواني المنزلية المستخدمة قديما في البيوت حيث كان الكويتيون قديما يستخدمون الأواني النحاسية في الطبخ والمطلية من الداخل بطبقة من القصدير التي مع كثرة استعمالها تزول حيث ترسل قديما إلي الصفار الذي يقوم بدوره بتلميعها وتنظيفها وطلائها مره أخرى من الداخل حتى تعود كالجديدة وبعد ظهور النفط تم إستيراد الكثير من الأواني المستخدمه في الطبخ والمصنوعة من مواد أخرى من خارج الكويت والتي لاتحتاج لأعادة طلائها كالأواني النحاسية المستخدمة كما في السابق مما أدى إلى قلة العاملين بها رغم إستمرار العمل بها من قبل بعض من الوافدين إلى الكويت.

التناك والنكاس
حرفه يدوية قديمة عمل بها البعض من أهل الكويت ويقوم العاملين بهذه الحرفة باستخدام الصفيح المعدني لصنع «المحقان» والدوه والتنك وقوطي الجاز والعلب وأغطيتها والسطول والطشوت وغيرها ويطلق على العامل بها مسمي «التناك».
أما النكاس فهي حرفة قديمة عمل بها البعض من الكويتيون، حيث يقوم النكاس قديما بالتجول في الأحياء القديمة مناديا «نكاس... نكاس» وتقوم ربه البيت قديما بتسليمه الرحاة وهي قطعتين من الحجر في القطعة العلوية بها فتحة لوضع حبوب القمح بها وتدار بواسطة قطعة من الخشب المثبتة من الأعلى لتحريكها تستخدم لجرش القمح «الجريش» قديما ولكثرة استعمالها قديما تصبح ناعمة لا تجرش القمح وعندما تسلم من قبل ربة البيت الرحاة للنكاس يقوم بتخديشها من الداخل لكي تعمل مرة أخرى كما كانت في السابق ولم يعد الكويتيون يستخدمون الرحاة في الوقت الحالي حيث لم يعد لها حاجة.
الققاص
حرفة يدوية قديمة عمل بها الكويتيون قديما ويستخدم العاملين بها جريد شجر النخيل حيث يشبك ببعضة وذلك بثقبه وإدخال أطرافة في الثقوب وحيث يقوم العامل بهذه الحرفة بصنع إشكال مختلفة من الأقفاص ولا يكاد بيت في الكويت يخلو من مايصنعة القفاص قديما. كالأسرة الخاصة بالأطفال «المنز» وهو السرير الذي ينام به الطفل قديما بالإضافة إلي الآسرة التي تصنع للكبار للنوم عليها وكذلك «الرك» وهو صندوق له فتحة من الأعلى لوضع بعض المأكولات به كالعنب والأرطاب والرمان وغيرها.
الخواص والمجني
حرفه يدوية قديمة عمل بها البعض من الكويتيون ويقوم الخواص بعمل الزبيل «والليلة» والمخمه الخوص وغيرها من مستلزمات المنزل الكويتي القديم.
أما المجني فهي حرفه قديمة عرفت بالكويت حيث يقوم العامل بها بإصلاح «قواري الشاي الصين» والتي تتكسر بفعل الحرارة من كثرت الاستعمال ويقوم بوضع بعض المواد اللاصقة ثم يربطه بقصاصات من الحديد والأسيام لكي يعاد استخدامه ثانية وفي هذا الوقت إذا انكسر القوري الصين يرمى ويبدل بأخر جديد.
الحياك «الجياج» والنداف والخراز
حرفه قديمة عمل بها الكويتيون قديم حيث يقوم الحياك بخياطة الملابس كالبشوت والدقلة وغيرها في هذا الوقت ولم يعد أحد من أهل الكويت يمارس هذه الحرفة إلا الوافدين.
أما النداف فيقوم بنتجيد وصناعة المساند والفرش ولا يزال النداف موجود ولم يعد الكويتيون يعملون بهذه المهنة في الوقت الحالي. أماالخراز فهي حرفه يدوية قديمة عمل بها الكويتيون ويقوم العامل بها بصناعة «النعل» الأحذية والمستخدمة قديما في الكويت كالنعال «النجدية- الزبيرية».